البيت أسود

بقلم ترسو

البيت أسود (خانه سياه است) | فروغ فرخزاد Forough Farrokhzad | ٢١ دقيقة و٢٣ ثانية | إيران | ١٩٦٢ | الفارسية (بترجمة إنجليزية)

كيف هي الحياة في مستعمرة جذام؟ هذا هو موضوع الفيلم الوحيد للشاعرة الإيرانية المتمردة قصيرة العمر، والذي يظل أحد علامات السينما الإيرانية وبشيرا بالموجة الإيرانية الجديدة.

مستعمرة البرص هي أيضا مجتمع ريفي يعيش بشكل ما حياة عادية، في شمالي-غربي إيران. ذهبت فرخزاد بتكليف من الجمعية الإيرانية لمساعدة المجذومين، المرض المعدي، المرتبط بالفقراء، والقابل للعلاج كما يذكرنا التعليق بصوت رجل محايد وتقريري.

يتحول الفيلم ’التوعوي’ على يد المخرجة إلى قصيدة، ليس فقط بسبب شعرها الذي تلقيه بصوتها في مقاطع بالتبادل مع التعليق المعلوماتي. ويصبح أهل المستعمرة نموذجا للوضع الإنساني من ناحية، بنفس وجودي قوي يحمل روح زمنه، ومعاناتهم حلقة في معاناة قديمة يرمز لها أيوب في اقتباسات من العهد القديم تتجاوز مع أخرى قرآنية.

والنتيجة هي شريط سينمائي غير عادي في جرأته ورقته معا، دراسة لجماليات القبح وتدريب في نوع مختلف من التحديق دون إشاحة النظر، وفي تشريح الجسد المريض والمجتمع، والاقتحام دون استباحة.

آخر تحديث: ١٧ فبراير ٢٠١٧